English
Skip Navigation Links
Skip Navigation Linksالرئيسية : الأخبار : تفاصيل الأخبار
___________________________________________________________
13 /يناير /2016
بحضور نهيان بن مبارك"الثقافة" تكرم الفائزين في جائزة البردة 2016
المصدر         وزارة الثقافة وتنمية المعرفة    

كرم معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع مساء أمس الفائزين بجائزة البردة في دورتها الثالثة عشرة  التي تنظمه وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع  في مجالات الشعر والخط العربي والزخرفة والحروفية احتفاء  بالذكرى العطرة والمباركة ، بمولد الصادقِ الأمين النبي المُصطفى صلوات الله وسلامه عليه  وذلك بالمسرح الوطني في أبوظبي الوطني.

حضر الحفل معالي صقر غباش وزير العمل ومعالي محمد المر رئيس المجلس الوطني الاتحادي السابق وسعادة الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والاوقاف وسماحة الشيخ علي الهاشمي مستشار رئيس الدولة للشؤون الاسلامية وفضيلة الشيخ الدكتور فاروق حمادة المستشار بديون ولي العهد في أبوظبي وسعادة عفراء الصابري وكيل وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع والدكتورة نضال الطنيجي المدير العام لدار زايد للثقافة الاسلامية والدكتور حبيب الصايغ الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب وأصحاب الفضيلة العلماء وعدد من المسؤولين بالدولة وما يزيد عن 50 سفير من السفراء المعتمدين لدى الدولة ورجال الدين المسيحي وضيوف الوزارة من كافة الأقطار العربية وجمهور غفير من المواطنين والمقيمين.

بدأ الحفل بجولة تقفديه لمعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان و معالي صقر غباش ومعالي ومحمد المر و الحضور لمعرض اللوحات الفائزة بجائزة البردة والتي تنظمه الوزارة على هامش فعاليات الحفل ، حيث قاما بجولة في أنحاء المعرض الذي ضم أهم الأعمال الفائزة بالجائزة في الدورات السابقة والتي تحتوى على مجموعة نادرة من أجمل وأندر اللوحات في الخط العربي والحروفية والزخرفة التي أبدعتها يد الفنان الإسلامي.

ثم ألقى بعد ذلك معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان كلمة قال فيها  "إن الاحتفال  السنوي ، لتكريمِ الفائزين ، بجائزةِ البردة العالمية ، الذي يقام  كلَّ عام ، يأتي بالتزامن مع احتفائنا واحتفالنا ، بالذكرى العطرة والمُباركة ، بمولد الصادقِ الأمين  النبي المصطفى صلوات الله وسلامه عليه هذا النبي الكريم ، الذي حمل الرسالة ، وأدى الأمانة ، لينقل الإنسان من حياة الشرك والضلال ، إلى ذروة المجد الإنساني ، في شتى ميادين الفضيلة والاستقامة  في الدين والروحِ والعقل ، والعلم والعَطاء

واضاف معاليه إننا اليوم " وفي هذا الاحتفال ، إنما نعبر عن اعتزازِنا وفخرنا ، بالرسالة المحمدية الخالدة ، بكل ما فيها، من قوة الإرادة ، وشدة العَزيمة ، وعَظَمَةِ الرُّوح ، وتطويعِ الفِكْرِ والعَقل، إلى كلِّ ما فيه خَيْرٌ ونَجاح ، للحياةِ والأَحْياء .

واوضح معاليه ان هذا الاحتفال ، بذكرى المولدِ النبوي الشريف ، فإنما نَسْتَشِفُّ مِن جديد : معاني الفضيلة والرشاد ، في رحاب التقوى والإيمان ، إلى جانبِ مبادئ السلام والمحبة والوئام ، تلك التي تعلي مِن شأن الأفراد والجماعات ، في كل زمان ومَكان" .

وقال معاليه "إننا اليوم ، نعتز كثيراً كذلك ، بأن هذه الجائزة ، قد نشأت بمبادرة كريمة، من سمو الأخ  الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان ، وزيرِ الخارجية ، وقت أن كان وزيراً للثقافةِ والإعلام  موجها  الشكر لسموه ، على مبادرته الطيبة ، بإنشاء هذه الجائزة ، وفتحها أمام كل الراغبين والمهتمين ، مِن أصحاب المواهب الثقافية والفنية  يتحلقون حول " بردة " الإمام البوصيري – رحمه الله  لتلهم كلاً منهم ، بإبداعٍ جديد ، وابتكار نافع ، وعمل ثقافي متميز، خاصة وأنَّ الاحتفال بالمولد النبوي الشريف ، وقصيدة البردة معاً ، هو تأكيد على الهوية الإسلامية ، وحافز يدفع إلى الاعتزاز بديننا الحنيف ، وبِأمتنا الإسلامية الخالدة"

و قال معاليه " إنها دولةُ الإماراتِ الرائدة ، التي توفر الفرص ، وتهيئ الظروف ، أمامَ الجميع ، لِتأكيدِ الهُوِيَّةِ الإسلامية ، التي عَرَفَت لِلإنسانِ حَقَّه ، وكان تركيزُها دائماً، على إعلاءِ قِيَمِ الحق ، والخير ، والجمال ، لِلفردِ والجماعةِ على حدٍ سواء إنّ احتفاءَنا بهذه الجائزة ، هنا في أبوظبي ، إنما يَنْبَثِقُ بِالأساس، مِن دَعْمِ قادةِ الوطن ، مُمَثَّلَين في صاحبِ السمو الوالد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ، رئيسِ الدولة ، حفظه اللهُ ورعاه – وسموُّه يُشجِّعُ باستمرار : كافةَ عناصرِ الفخرِ والاعتزاز ، بِانتمائِنا لهذا الدينِ الحنيف ، وولائِنا للإماراتِ العزيزةِ والغالية ".

واوضح معالي وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع إن قصيدة " البردة " للإمامِ البوصيري ، اكتسبت نوعاً من " التفرد والتميز " ، ناجم عما فيها ، من انسيابية الشعر ، ودفء الخِطابِ الروحي ، إلى جانب ، صورِها المبتكرة ، والمواءِمةِ الطيبة ، في أسلوبِها ، إلى حدٍّ كبير فالإمامُ البوصيري في هذه القصيدةِ الرائعة ، يكشِف في بدايتها ، عن الضعف البشري ، ويعرض تجربتَه الإنسانية ، في التوبةِ والرجوعِ إلى الحق يلحظ القارئ للقصيدة ، أن الإمام البوصيري ، قد أرادَ أنْ يتطَهر من أخطائِه ، وينتقل إلى رِياضِ الطهر والبَراءة ، وهو في رِحاب الحضرة النبويةِ الشريفة ، في إطارِ نشوة روحية ، وحُبٍّ موصولٍ لا يتَجزأ .

مؤكدا معاليه ان القصيدة  موسوعة أخلاقية مَليئة بِالقِيَمِ والمبادئ ، تَشمَلُ الدعوةَ إلى العلم ، وأهميةَ اقترانِ القَوْلِ بِالعمل ، وكَبْحِ جِماحِ النفس ، بالتربيةِ والتدريب  فالبردة في حقيقةِ الأمر ، عملٌ إبداعيّ ، يشيع أجواء روحية ، لِكلِّ مَن يَسمعُها ، أو يقرؤها  وأَعتقد ، أنّ المُشاركين والفائزين ، في هذه الجائزة ، قد رَأَوْا هذا كُلَّه ، في هذه القصيدةِ الرائعة – ومِن هنا ، فإننا نُقَدِّرُ لهم جميعاً ، جُهْدَهم المشكور ، وإبداعاتِهم الملحوظة ، في كافةِ عناصرِ الجائزة .

وقال معاليه إننا في وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع ، نَهتمُّ كثيراً بهذا الاحتفال ، الذي يَتم فيه  تكريم الفائزين، في المجالاتِ المتعددة ، نظراً لِما يسهِم به نِتاجهم، في الكَشف عن وُجدانِ هذه الأمة ، وما يَحمله هذا التعبير ، مِن وعيٍ ديني وقومي قوي .

و في ختامِ كلمة معاليه ، تقدم  باسمِكم الجميع ، بأفضلِ التهاني والتبريكات ، بمناسبةِ المولِدِ النبوي الشريف ، إلى صاحب السمو الوالد : الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ، رئيسِ الدولة – حفظه الله ومتعَه بِموفور الصحةِ والعافية  وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، نائب رئيس الدولة ، رئيس مجلس الوزراء ، حاكم دبي ، وإلى إخوانِهما الكرام، أصحابِ السمو الشيوخ ، أعضاءِ المجلسِ الأعلى للاتحاد ، حكامِ الإمارات ، وإلى صاحبِ السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ، وليِّ عهدِ أبوظبي ، نائبِ القائدِ الأعلى للقواتِ المسلحة – حفظهم الله وأجزَل ثَوابَهم ، داعياً المَوْلَى سبحانَه وتَعالى ، أنْ تَتجَدد هذه المناسبة الكريمة ، والإمارات بِقادتها ، وشعبِها ، في خيرٍ ونماءٍ وازدهار ، والأمة الإسلاميةُ جميعُها ، في أَمْنٍ وأَمانٍ واستقرار .

كما بارك معاليه لِجميعِِ الفائزين فوزهم ، آملاً بإذنِ الله ، أن تستمر إبداعاتهم وإسهاماتهم، كما شكر أعضاءَ لِجانِ التحكيم ، لجهودِهم المقدرة، وأتمنى لكم جميعاً ، النجاح والتوفيق ، في نشر معالم الحضارة الإسلامية ، بين الناس ، وتأكيد ما يدعو إليه الدينُ الحنيف ، من الإبداعِ والتجديد ، في كل مَناحي الحياة  ودعا  اللهَ سبحانَه وتعالى ، أنْ تستمرَّ جائزةُ البردةِ ، في مسيرتِها الناجحة ، التي تَسعَى إلى التعريف ، بِما تُمَثِّلُه السيرةُ النبويةُ العَطِرَة ، مِن قِيَمٍ ومبادئَ وطموحات .

 

في ظلال البردة .. كلمات في حب الرسول

انشدها بوشناق وعساف ومسعود كرتس والوسمي

أبو ظبي -

جاءت ملحمة في ظلال البردة لتتوج الحفل الذي نظمته وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع لتكريم الفائزين بجائزة البردة العالمية في دورتها الثالثة عشرة بمجالات الشعر والخط العربي والزخرفية والحروفية، برعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، حيث ضمت الملحمة اربعة مشاهد رئيسية تناولت سيرة خير الأنام وميلاده وبعثته وأخلاقه ثم الدعوات لأمته بأن تعود سيرتها الأولى في طليعة الأمم، وتألق بالإنشاد الفنان التونسي لطفي بوشناق والفنان الفلسطيني محمد عساف.

وقال بوشناق إن اطلاع وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع بإنتاج هذه الأعمال الراقية تدل على مدى الوعي الكبير الذي تتمتع به قيادتها ممثلة في معالي الشيخ نهيان بن مبارك أل نهيان، حيث تم اختيار الكلمات في مدح الرسول للبوصيري والبارودي وشوقي لتمتزج من خلالها المشاعر الدينية الراقية بالفن الأصيل الذي يحمل رسالة سامية تمكنه من تقديم صورة رائعة عن خاتم المرسلين صلى الله عليه وسلم، معبرا عن اعتزازه بالمشاركة في هذا العمل بصحبة فريق رائع ومتعاون لكي تخرج ملحمة في ظلال البردة بالصورة التي تليق بهذه المناسبة الكريمة.

فيما اكد محمد عساف أن الإقدام على الإنشاد في مدح رسول الله صلى الله عليه وسلم تعد تجربة مهمة بالنسبة له، كما ان المشاركة ضمن عمل ملحمي يتكامل فيه أداء المطرب مع المؤدين للحركات التعبيرية إضافة إلى الرواة يجعل خشبة المسرح تضج بالحياة والحيوية طوال فترة العرض، معبرا عن تقديريه لوزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع التي أنتجت ( في ظلال البردة) كهدية للجمهور الإماراتي والعربي إحتفاءا بسيرة خير الأنام محمد صلى الله عليه سلم، ووجه عساف الشكر إلى الجمهور الكبير الذي حضر العرض وكان لتفاعله أثره في إلهاب حماس الفنانين المشاركين بالعمل، مؤكدا انها المرة الثانية التي يشترك فيها مع الفنان الكبير لطفي بوشناق في عمل واحد.

أما الملحن خالد ناصر الذي قام يوضع موسيقى وألحان "في ظلال البردة" فأكد أن الإقدام على هذه الخطوة تعد مغامرة في كل الأحوال لأن قصيدة البردة للبوصيري ونهج البردة لشوقي تعرض لهما الكثيرون بالغناء والتلحين، وهنا ستكون المقارنة حاضرة في اذهان الجمهور طوال الوقت، لذا حرص منذ البداية على التنويع وادخال جانبا من روح التراث الإماراتي في تلحين هذا العمل الديني، في محاولة لتقديم إضافة مختلفة للعمل.

وأشاد ناصر بدور وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع التي تحرص على إنتاج هذه الإعمال الوطنية والدينية والتي تعد إضافة حقيقية إلى المشهد الغنائي للدولة، مؤكدا أن الوزارة منحت الفرصة للكثير من المطربين والملحنين الإماراتيين للمشاركة في هذه الأعمال.عطى للعمل


  • حكيم الغزالي
  • تاج السر حسن
  • وسام شوكت
  • خالد الساعى
  • عصام عبد الفتاح
  • ميثة الشامسى
  • أحمد معلا
  • تاج السر حسن
  • وسام شوكت
  • حاكم غنام
  • محمد مندي
  • المحمد صالح
  • رعد فالح الدليمي
  • زينب جسام محمد
  • آردا جاقمق
  • أمل توركمن
  • كلثوم كوكرجين
  • ناجية سوباشي
  • محمد رضا هنرور
  • محمد نباتي
  • سيد هاشم حسيني
  • ثائر هلال
  • وسام شوكت
  • تاج السر حسن
  • علي رضا كاظمي
  • علي رضا محبي
  • أحمد أبو طالبيان
  • محمد مهدي يعقوبيان
  • برات علي إلهي
  • محمد علي زاهد
  • زيد أحمد أمين
  • محمد مندي
  • مصعب شامل أحمد
  • محمد رضا صدري
  • بيمان بيروي
  • أمير هوشنك آقاميري
  • حسين كياتنكابني
  • محسن آقاميري
  • رامين مرآتي
  • ليلى عباسي
  • أمير طهماسبي زاده آقجائي
  • رحيم جرخي
  • محمد عبدالزهرة نباتي
  • كلثوم جو كرجين
  • مصعب شامل أحمد الدوري
  • عطا الله يوسف ترجوت
  • نازلي طورمش اوغلي
  • عائشة نور بيوك نالجة جي
  • فكين تكين أر
  • أمينة صوقلة
  • علاء اسماعيل
  • ابراهيم ابو طوق
  • علي رضا محبي شيخلري
  • علي عبدالرحمن علي البداح
  • علي رضا افشار ونكيني
  • محمد عارف خان
  • محمد امزيل
  • محمد رضا صدري
  • ايسيب مصباح
  • بيمان بيروي
  • ابراهيم الفت
  • افسانه مطلبي اسفيدواجاني
  • محسن اقاميري
  • عايشه غول تركمن
  • امير طهماسبي
  • محمد سيد هاشم حسيني
  • شيما اغوركادين
  • محمد عبد الزهرة نباتي
  • مهدي ايراني
  • شكران صادقلو
  • فيكين تكينار
  • مهرداد راستين
  • مليحة نورمان
  • علاء اسماعيل عبد الرحمن
  • تاج السر حسن
  • حسام أحمد عبد الوهاب علي
  • أكسم سالم طلاع
  • عليرضا محبي شيخلري
  • ابراهيم خليل ابوطوق
  • محمد مندي
  • محمد حسين علي فهمي
  • عزيزالله گلکارزاده
  • سميه جابري
  • ليلا عباسي
  • شيماء اكور
  • محسن اقاميري
  • امير طهماسبي
  • محمد حسين اقاميري
  • فاطمه زهرا يلديز
  • سرمد كاظم الموسوي
  • علي رضا شيخلري
  • حسام احمد عبدالوهاب علي
  • زيد احمد امين
  • عبد القادر حسن مبارك
  • خالد سعدون المقدادي
  • داودي عبدالقادر
  • مليحة سيف آبادي
  • محسن آقاميرى
  • اميرطهماسبي
  • سلكن قيرجصلان
  • رحيم جرخي
  • ليلا عباسي
  • محمد حسين آقاميرى
  • Emine Burcin Yilmaz
  • علاء اسماعيل
  • عبدالقادر المبارك
  • ضياء الجزائري
  • محمد نباتي
  • حسام احمد عبد الوهاب
  • خليفة الشيمي
  • محمد رضا بشيري
  • محمد مندي
  • علي رضا كريم بور
  • محسن آقاميرى
  • Nihal TEZCAN
  • حسين تنکابنيان
  • سيد محمد حسيني
  • زينب رهنما سرملي
  • فاطمه مرادي
  • عسکر مرادي
  • حبيب رمضان بور
  • زهرا خانی نژاد تازه آبادی
  • تاج السر حسن سيد احمد
  • شهره كلشن
  • ميهربان كيركسلان
  • عسگر مرادي
  • فاطمه مرادي
  • ليلا عباسي
  • زينب رهنما
  • امير طهماسبي
  • ليلى برزكر يارمحمدي
  • عبد القادر حسن المبارك
  • مصعب شامل احمد
  • ضياء محسن سلمان
  • عمر محمد طه صبير
  • زهراخاني نژاد تازه آبادي
  • علاء عبدالحسين عبدالهادي
  • سلجن قيرجرسلان
  • عسكر مرادي
  • محسن مرادي
  • فاطمه مرادي
  • احسان حاكم كاظم
  • زينب رهنما
  • عبدالقادر داودي
  • عقيل مصطفى احمد
  • علي الجاك سعيد
  • مهند وليد خليل
  • محمد عبدالرازق ابراهيم
  • افسانه مهدوي
  • عسكر مرادي
  • فاطمة مرادي
  • كلثوم كوكرجين
  • مهدي ايراني
  • معصومة مرادي
  • محسن اقاميري
  • محسن مرادي
  • سلجن كيرجسلان
  • سراب ار
  • مهند وليد خليل
  • إحسان حاكم كاظم
  • تاج السر حسن
  • محمود محمد فرح
  • إبراهيم الحسون
  • FIRDEVS BAKKAL
  • NIHAL TEZCAN
  • شاه منصورف شاه عليم شاه اسلام
  • زينب رهنما
  • الهام گل افروز نفوتي
اشترك معنــا
مسابقة الشعر
مسابقة الخط العربي
مسابقة الزخارف الكلاسيكية
__________________________________________________________________________________________________________________________
إتصل بنا | خريطة الموقع | شروط وأحكام | سياسة الخصوصية
أخر تحديث للموقع تم بتاريخ 6/15/2017
هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 1024*768
تدعم مايكروسوفت انترنت إكسبلورير 6 وأعلى
حقوق النسخ ©2016 محفوظة لوزارة الثقافة وتنمية المعرفة