التصميم التيبوغرافي

قدم الآن

التصميم التيبوغرافي

التصميم التيبوغرافي

تسعى فئة التصميم التيبوغرافي المضافة حديثًا ضمن فئات جائزة البردة، إلى تشجيع التجريب والابتكار في التصميم الطباعي المعاصر. فن الطباعة يتمثل في ترتيب أشكال الحروف والنص في التكوين باستخدام الحروف الرقمية أو الخطوط. وقد يشمل تصميم أشكال الحروف، ولكن تركيز المسابقة على جماليات تكوين التصميم بالدرجة الأولى. كما تدعو هذه الفئة من جائزة البردة المشاركين إلى استكشاف التفسير الإبداعي لأشكال الخطوط الموجودة مسبقًا وتوليد أشكال الحروف الجديدة إلى جانب الأصلية منها

ثيمة الجائزة:

سيكون موضوع الإيقاع محور هذه الطبعة الأولى من فئة التصميم التيبوغرافي، حيث إنّ الإيقاع ليس مهمًا فقط للشعر والموسيقى والكلمة المنطوقة، ولكنه أيضًا أساسي للطريقة التي تتفاعل بها أشكال الحروف مع بعضها البعض، والطريقة التي يتم ترتيبها بها في تكوين تصميم طباعي فني خلاق (حيث يعتمد على جمالية الطباعة وثباتها، أو حيز الوقت وحركته).

والإيقاع كعنصر أساسي في الأعمال المشاركة، ينبغي أن يُشتق من قصيدة البردة، وهي قصيدة من القرن الثالث عشر في مدح رسول الله محمد بن عبد الله (صلى الله عليه وسلم)، نظمها الشاعر الإمام البوصيري، وباتت تُعدُّ من أشهر الأعمال الأدبية في مدح الرسول.

حول قصيدة البردة:

يستمر إرث هذه القصيدة الخالدة في حب رسول الله (صلى الله عليه وسلم) من خلال ترديدها في التجمعات الدينية وفي مناسبة المولد النبوي الشريف، كما من خلال زخرفتها على جدران المباني العامة في جميع أنحاء العالم العربي والإسلامي، إلى جانب أهمية القصيدة كنص شعري عربي فصيح وشهادة على إعجاز اللغة العربية وجمالها.

تنقسم قصيدة البردة إلى 10 مقاطع و160 بيتاً تتناغم مع بعضها البعض. تتخلل الأبيات عبارة "مولاي صل وسلم دائما أبدا على حبيبك خير الخلق كلهم"، وتلتزم القصيدة الميمية حرف روي موحد هو الميم المكسورة. وقد نهج البوصيري في قصيدته نهج الشعراء القدماء من البدء بذكر الأحباء، والانتقال من الغزل العفيف والتحذير من الأهواء إلى مدح الرسول صلى الله عليه وسلم، والحديث عن مواقف معينة من سيرته النبوية الشريفة تعكس أخلاقه العظيمة، وصولاً إلى وصف القرآن، ورحلة الإسراء والمعراج، ويختم بالدعاء.

أبيات من قصيدة البردة:

للمشاركة في الجائزة، نقترح ثلاث مجموعات من الأبيات الشعرية من قصيدة البردة نفسها، وهي التالية:
 وتشجيعاً للمشاركين، يمكن قراءة القصيدة كاملةً واختيار أبيات معينة منها، مع الالتزام بثيمة إيقاع القصيدة وما يريدون أن ينجزوه ضمن مشاركتهم في الترشح للجائزة.

 

المعايير

التنسيق ومجالات القبول:

  • يتم تقديم المشاركات بحسب التالي:
  • مشاركات طباعية (ملصقات)
  • مشاركات ذات بعد زمني (التفاعلية/ الرسوم المتحركة/ الفيديو)، كما يمكن استخدام الصوت طالما أن حقوق النشر محفوظة.

المعايير الفنية:

  • يُسمح لكل مشارك بتقديم طلب واحد ولا يقبل أي طلب إضافي من المشارك نفسه.يجب أن تلتزم الطلبات بالشروط التالية بحسب نوعها:
    • المشاركات الطباعية:
      • ملصق مطبوع واحد أو سلسلة من 5 ملصقات صغيرة كجزء من تصميم واحد.
      • حجم الملصق: الحد الأدنى A5 والحد الأقصى A0.
    • المشاركات ذات البعد الزمني:
      • يجب أن تكون المدة محددة بـ 30 ثانية كحد أقصى.
      • الرسوم المتحركة + الفيديو :MP4
      • المشاركات التفاعلية: تطبيق رقمي أو صفحة ويب تفاعلية.
  • قد تمزج المشاركات بين كل من الطباعة وذات البعد الزمني شرط السلاسة والترابط.
  • يجب أن تكون المشاركات باللغة العربية باستخدام النص العربي.
  • يجب أن يبرز اختيار الخطوط والإيقاع معاني القصيدة وتفسيرها وتقديمها بطريقة إبداعية.
  • ستشمل عمليات الإرسال تصميم التكوين و/ أو تصميم أشكال الحروف المستخدمة في إنشاء العمل.
  • يمكن أن تكون المشاركات مجردة من أشكال الحروف وليس بالضرورة أن تكون مقروءة، طالما أنها معبرة.
  • يجب أيضًا تبرير استخدام أشكال الحروف غير المقروءة في الوصف المكتوب أو عنوان التقديم، ويجب أن تكون مستوحاة من القصيدة أو مرتبطة بها مباشرة.
  • يجب ألا تكون المشاركات "شعارًا" أو "نمطا طباعيا" إلا إذا كانت جزءًا من تكوين مرئي شامل.

 

معلومات إضافية:

نشجع المشاركين على مشاهدة المواد المرئية كشكل من أشكال الإلهام بالمحاكاة والانغماس في مفهوم الإيقاع في الثقافة الإسلامية:

لجنة التحكيم

قيمة الجائزة‎

المركز الأول‎
درهم 70,000
القائمة النهائية
10 القائمة النهائية x درهم 10,000
المجموع
درهم 170,000